جلالة الملك يزكي إستمرارية ربط المسؤولية بالمحاسبة والبطاقة الحمراء شاهدة على ذلك

بقلم الحسين امزريني //

الخطاب الذي وجهه ملك البلاد لشعبه الوفي بمناسبة الذكرى التاسعة عشر لتربع جلالته على العرش، كان عبارة عن عدة إشارات واضحة كوضوح الشمس ولا غبار عليها،  والجزء الأكبر من هذا الخطاب كان موجهاللمسؤولين الحزبيين منهم والحكوميين نيابة عن شعبه الوفي .
فكل هذا الكم الهائل من الإشارات التي تطرق لها صاحب الجلالة في خطاب العرش لهذه السنة تشبه كثيرا سابقتها التي تطرق لها جلالته خلال عيد العرش الماضي .
مرة  سنة كاملة على خطاب العرش لسنة 2017 بأيامها وأسابعها وأشهرها  حتى إستوفت سنة كاملة ،  لكن رغم ذلك  لم يتم إلتقات ولو إشارة ملكية  واحدة من طرف لا المسؤولين الحزبيين ولا الحكوميين مما جعل جلالة الملك يشهر اليوم البطاقة  الحمراء في وجه مسؤول حكومي وجسد بذلك استمرارية  ربط المسؤولية بالمحاسبة .
شكرا لكم  يا جلالة الملك فشعبكم الوفي تمنى لو كانت هناك أكثر من مناسبة وطنية لأن من خلال إطلالتكم عليه عبر المباشر  يتنفس الصعداء كونه   لم يبقى يثق اليوم في الأحزاب التي تنجب حكومة معوقة .
نعم يا جلالة الملك فشعبكم اليوم لم يبقى يثق في تلك  الأحزاب التي توزع التزكيات يمينا وشمالا خلال كل مناسبة إنتخابية لا تراعي فيها لا الممارسة السياسية ، ولا المستوى الدراسي ، ولا الإنسان المناسب في المكان المناسب ولا حتى سجيلاتهم  العدلية .

فهمها الوحيد والأوحد  هو حصد أكثر عدد ممكن من المقاعد بأية طريقة ليتسنى لها قيادة الحكومة وما يترتب عن ذلك من البهرجة في قبة البرلمان بغرفتيه ، والعالم يتفرج علينا  ضنا منهم أن  هؤولاء هم نبغاء وطننا الحبيب .
شكرا لكم يا جلالة الملك لإشهاركم لهذه البطاقة  الحمراء نهار اليوم في وجه المسؤول الحكومي لأنكم قد أشهرتم الورقة الصفراء في وجوههم خلال السنة الماضية لكن مع الاسف الشديد.لم يستوعبوا عواقبها .

ألف شكر وتريليون تحية يا جلالة الملك لقد لقنتم درسا لكل من لم يقم  بالمسؤولية المنوطة به  على أحسن وجه لأن مصيره سيكون لا محالة هي إشهاركم لبطاقة  حمراء في وجهه.

شكرا لكم يا جلالة الملك على الإستمرارية بربط المسؤولية بالمحاسبة بعد تنذيراتكم السامية طبعا .
لأنه قد أعذر من أ نذر .

فعاش الملك وعاش الشعب المغربي وعاش كل مسؤول  يحمل ضمير مهني حي من طنجة إلى لكويرة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البرلماني محمد ابرشان يطير الى بلجيكا لحشد الجالية ،، بويافر ،، لدعم محمد الحموتي

مازوجة سيتي: متابعة كشفت مصادر خاصة ، ان محمد أبرشان، البرلماني عن حزب الاتحاد الاشتراكي، ...